الثلاثاء، مايو ١٩، ٢٠٠٩

البقاء لله -- وفاة حفيد الرئيس مبارك

Bookmark and Share

نقلا عن موقع مصرواي

أعلنت رئاسة الجمهورية صباح الثلاثاء وفاة محمد علاء مبارك الحفيد الأكبر للرئيس حسني مبارك مساء الاثنين عن عمر يناهز 13 عاما.

ونقلت وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية الثلاثاء بيانا مقتضبا عن رئاسة الجمهورية نصه كالتالي:

"يحتسب الرئيس حسنى مبارك عند الله حفيده محمد علاء حسنى مبارك الذى وافته المنية مساء الاثنين على أثر الأزمة الصحية التى تعرض لها خلال اليومين الماضيين، وسوف تشيع الجنازة الثلاثاء بعد صلاة العصر من مسجد "آل رشدان".

ولم يوضح البيان طبيعة الازمة الصحية التي ألمت بمحمد واستمرت يومين وتسببت في الوفاة.

وكان محمد قد تعرض لأزمة صحية حادة منذ يومين تم نقله على إثرها إلى مستشفى بالقاهرة، ثم استكمل علاجه فى باريس التي توفي بها.

وقال بيان لاحق صادر عن رئاسة الجمهورية ان العزاء في الفقيد سيقتصر على تشييع الجنازة بعد صلاة العصر من مسجد ال رشدان بمدينة نصر بالقاهرة.

قنوات التليفزيون تلغي برامجها

وقطع التلفزيون المصري ارساله صباح الثلاثاء ليعلن نبأ الوفاة كما ألغت جميع القنوات التابعة للتلفزيون الرسمي المصري برامجها المعتادة وبدأت في اذاعة أغان دينية وأدعية.

كما ألغت جميع القنوات الفضائية المصرية الخاصة (مثل او تي في ودريم والمحور وميلودي ) برامجها المعتادة وأذاعت تلاوة للقرآن الكريم.

وأذاعت قنوات أو تي في وأون تي في صورة ثابة لبرقية عزاء من المهندس نجيب ساويرس والعاملين بالقنوات لأسرة الرئيس مبارك.

الشارع المصري حزين

وفور اعلان نبأ الوفاة خيمت حالة عامة من الحزن على الشارع المصري مواطنين ومسئولين من كافة التيارات خاصة وأن الحفيد الراحل محمد كان مقرباً جداً إلى قلب الرئيس مبارك.

وهناك مثل مصري شهير يقول أعز من الولد ولد الولد.

وارسل كبار رجال الدولة والمسئولين التعازي في وفاة حفيده، حيث ارسل الدكتور احمد نظيف رئيس الوزارء ورئيسا مجلسي الشعب والشورى والوزراء والمحافظن برقيات عزاء للرئيس مبارك.

وفي جامعة القاهرة وقف عدد كبير من الأساتذة والطلاب دقيقة حداد على روح حفيد الرئيس مبارك.

كما اعربوا عن تعازيهم لأسرة الرئيس ودعوا لهم بالصبر والسلوان.

شكوك حول زيارة واشنطن

وتسببت وفاة "محمد" في اثارة شكوك حول الزيارة المرتقبة للرئيس مبارك إلى الولايات المتحدة، إذ كان من المقرر أن يتوجه لواشنطن في أول زيارة من نوعها منذ سنوات، وذلك في غضون عدة ايام.

ولم يعلن رسميا ما إذا كان الرئيس سيقوم بزيارته أم سيعتذر عنها مكتفياً باستقبال الرئيس أوباما في القاهرة الشهر المقبل.

وكان مقررا أن تصل السيدة سوزان مبارك قرينة الرئيس إلى لندن لحضور تكريمها منذ يومين وتسلم العضوية الشرفية في جمعية الأطباء الملكية البريطانية لكنها أعلنت عدم تمكنها من المشاركة في حفل التكريم لاضطرارها للبقاء في مصر بجوار حفيدها المريض.

موت مفاجيء

وقالت تقارير اعلامية مساء الاثنين ان محمد نقل بشكل عاجل إلى مستشفى وادي النيل بالقاهرة وجرى استدعاء طبيب جراحة مخ وأعصاب بشكل عاجل من لندن.

وقال الاعلامي عمرو أديب في برنامج القاهرة اليوم مساء الاثنين ان تم اكتشاف اصابة محمد بمرض خطير كامن وانه مولود به وتظهر اعراضه بشكل مفاجئ عند بلوغ الشخص عمر معين.

وجرى نقل محمد بشكل عاجل الاثنين إلى باريس للعلاج لكن الاطباء رأوا ان حالته ميئوس منها.

يذكر أن علاء هو النجل الأكبر للرئيس مبارك وهو بعيد عن الحياة السياسية بخلاف شقيقه الأصغر جمال أمين لجنة السياسات بالحزب الوطني الديمقراطي الحاكم.

ولعلاء طفلين هما محمد (الابن الاكبر) وعمر.

وموقع مصراوي وجميع العاملين به يتقدمون بخالص العزاء للرئيس مبارك وأسرته ويدعون الله لهم بالصبر والسلوان، كما يسألون الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته
Three Column Modification courtesy of The Blogger Guide