الأربعاء، أكتوبر ٠٧، ٢٠٠٩

خبراء يحذرون من تجربة مصل إنفلونزا الخنازير على الحجاج المصريين

Bookmark and Share
القاهرة - نقلا عن موقع مصراوي

وجه عدد من الخبراء تحذيرا لوزارة الصحة من تطعيم المواطنين باللقاح الجديد المضاد لفيروس (اتش1 ان1) المسبب لمرض إنفلونزا الخنازير قبل شهر يناير المقبل، حتى تنتهي الشركات المنتجة له من إجراء التجارب السريرية الكافية عليه، ووضحت بدقة الآثار الجانبية له.

وقال كل من د.عبدالعزيز صالح نائب مدير الصحة العالمية لشرق المتوسط سابقا، والدكتور مصطفى أورخان المدير السابق لمركز "الإنفلونزا" التابع لمنظمة الصحة العالمية ان "معنى إعطاء المواطنين اللقاح قبل هذا التاريخ أن الوزارة تستخدم المصريين كفئران تجارب، لمعرفة فعالية اللقاح".

ووصف د.آورخان هذه الخطوة بأنها "عمل غير أخلاقى طبيا، لأن الذين يتطوعون لتجريب اللقاحات عليهم يقبلون على هذا الأمر بإرادتهم الحرة".

ودعا د.صالح وزارة الصحة لـ"عدم تطعيم المواطنين باللقاح الجديد قبل اكتمال التجارب السريرية الخاصة به، والإعلان بشكل دقيق عن الآثار الجانبية التى يخلفها، حفاظا على سلامة مواطنينا، خاصة أن مصر من أقل الدول فى العالم من حيث عدد الإصابات المسجلة بالمرض، وبالتالى لابد من الانتظار حتى نتأكد أن اللقاح الذى وصل إلينا ذا جودة عالية، وآثاره الجانبية محدودة".

وقالت تقارير صحفية ان منظمة الصحة العالمية قررت إرجاء إعلان موقفها النهائى بالقبول أو الرفض للأمصال المضادة لإنفلونزا الخنازير إلى منتصف الشهر المقبل.

وصرح مصدر مطلع فى المنظمة بأن المسئولين عن تطعيم المواطنين فى الدول المختلفة قبل إعلان موقف المنظمة تقع بالكامل على الحكومات المعنية، أنها لا تستطيع أن تتدخل فى العلاقة بين الحكومات ومواطنيها، ولا تستطيع التدخل فى العلاقة بين الحكومات والشركات المنتجة لهذه الأمصال.

المصدر: صحيفة الشروق، مصراوي.

Three Column Modification courtesy of The Blogger Guide