الاثنين، أكتوبر ٢٦، ٢٠٠٩

قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم الأقصي

Bookmark and Share
نقلا عن جريدة الجمهوريه

القدس المحتلة وكالات الأنباء:
G-11-110.jpg افتحمت اعداد كبيرة من القوات الإسرائيلية الخاصة ساحات المسجد الأقصي صباح أمس واعتدت علي المصلين واعتقلت عددا من حراس الحرم القدسي الشريف.. ويجيء هذا الاقتحام بعد تحذير جهات فلسطينية من مخطط إسرائيلي لاقتحام المسجد الأقصي.
وتمت عملية اقتحام الأقصي وسط اطلاق كثيف للعيارات المطاطية وقنابل الغاز.. مما أسفر عن اصابة 18 فلسطينيا علي الأقل واعتقال مالا يقل عن 16 فلسطينيا آخرين بعد وقوع مصادمات بين المصلين والقوات الخاصة الإسرائيلية.
وقامت قوات الاحتلال بإغلاق أبواب المسجد القبلي بالجنازير. وقطعت الكهرباء عن المسجد الأقصي لمنع الأذان والصلاة داخل باحات المسجد.. بينما تصدي المرابطون في الأقصي والقدسيون لمحاولة الشرطة إدخال متطرفين يهود لأداء طقوس دينية بمناسبة ما يسمونه "يوم صعود الرمبام إلي جبل الهيكل" قبل أن ترفع قوات الاحتلال حصارها عن المسجد الأقصي.
وكانت مؤسسات وشخصيات دينية فلسطينية قد دعت إلي الرباط داخل المسجد الأقصي للتصدي لجماعات يهودية متطرفة أعلنت نيتها اقتحام المسجد الأقصي أمس حيث وزعت أكثر من 30 جماعة يهودية ملصقات.. تدعو لحشد أنصارها بالقرب من المدينة المقدسة تمهيداً لعملية الاقتحام.
إدانة منظمة المؤتمر الإسلامي
ومن جانبها أدانت منظمة المؤتمر الاسلامي أمس الاقتحام الاسرائيلي لساحات المسجد الأقصي.. محذرة من أن مثل هذه الخطوة.. يمكن ان تكون عواقبها خطيرة وقال أكمل الدين أزعلو الأمين العام للمنظمة.. ان الاقتحام الإسرائيلي انتهاك لكل المقدسات الاسلامية.
ناشد الدكتور طالب أبوشعر وزير الأوقاف والشئون الدينية في حكومة حماس المقالة في غزة الأمتين العربية والاسلامية بالدفاع عن المسجد الأقصي وحمايته والوقوف بجانب هذه القضية العادلة وقفة جادة وعدم السكوت علي الجرائم الصهيونية التي تحدث في مدينة القدس المحتلة والمسجد الأقصي.
حذرت الرئاسة الفلسطينية من التداعيات الخطيرة التي تحدث في المسجد الأقصي. وطالبت الحكومة الاسرائيلية بالكف عن اطلاق العنان للجنود والمتطرفين اليهود لانتهاك حرمة المقدسات خاصة المسجد الأقصي. ووقف كافة الاجراءات الاستفزازية بحق المواطنين في القدس.
أدان الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية وخطيب المسجد الأقصي اقتحام قوات الاحتلال ساحات الأقصي وحصار المصلين المتواجدين فيه.
استنكر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الأزهر الشريف اقتحام القوات الاسرائيلية للمسجد الأقصي ومحاصرته ومنع دخول المصلين اليه أو الخروج منه واعتقال بعض الفلسطينيين بالمسجد.
وناشد شيخ الأزهر العالم أجمع والدول الاسلامية والعربية خاصة بالوقوف بقوة بجانب الفلسطينيين الذين يدافعون عن المسجد الأقصي ثالث الحرمين وأولي القبلتين وان يقدموا كل أشكال العون والمساعدة لتعزيز صمودهم في مواجهة الاجراءات الاسرائيلية.
وصف عمرو موسي الأمين العام لجامعة الدول العربية الاعتداء الإسرائيلي بأنه "انتهاك خطير آخر لحرمة المسجد الأقصي قال "إن الانتهاكات الإسرائيلية الخطيرة والمستمرة لحرمة المسجد الأقصي والمترافقة مع تصاعد عمليات الاستيطان وهدم منازل المقدسيين والاستيلاء علي الممتلكات الفلسطينية في القدس الشرقية تؤشر إلي منحي خطير للحكومة الإسرائيلية الحالية وما توفره من حماية للمستوطين والجماعات اليهودية المتطرفة والتي لا تخفي نيتها اقتحام الحرم القدسي الشريف.
وناشد موسي مجلس الأمن الدولي التدخل الفوري لوقف الاعتداءات الاسرائيلية وتحميل اسرائيل مسئولية تصعيد الموقف.
قال نبيل الشريف الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية إن الاردن يحذر من "مغبة استمرار عمليات اقتحام المسجد الاقصي وطالب القوات الاسرائيلية بالتوقف فورا عن هذه الاعمال الاستفزازية التي تنذر بتقويض كل فرص السلام والاستقرار وأمن وسلامة السكان المدنيين والاماكن المقدسة في القدس المحتلة.
Three Column Modification courtesy of The Blogger Guide