الخميس، أكتوبر ٣٠، ٢٠١٤

حديث اليوم : لزوم طاعة الله

Bookmark and Share

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((قاربوا وسددوا، واعلموا أنه لن ينجو أحد منكم بعمله)) قالوا: ولا أنت يا رسول الله؟ قال: ((ولا أنا إلا أن يتغمدني الله برحمة منه وفضل)). رواه مسلم.
و ((المقاربة)): القصد الذي لا غلو فيه ولا تقصير، و((السداد)): الاستقامة والإصابة. و((يتغمدني)): يلبسني ويسترني.
قال العلماء: معنى الاستقامة لزوم طاعة الله تعالى، قالوا: وهي من جوامع الكلم، وهي نظام الأمور؛ وبالله التوفيق.
في هذا الحديث: دلالة على أنه ليس أحد من الخلق يقدر على توفية حق الربوبية. لقوله صلى الله عليه وسلم: ((ولا أنا، إلا أن يتغمدني الله برحمة منه وفضل)).
ولكن الأعمال سبب لدخول الجنة. كما قال تعالى: {ادخلوا الجنة بما كنتم تعملون} [النحل: 32]، والتوفيق للأعمال الصالحة من فضل الله ورحمته.

Three Column Modification courtesy of The Blogger Guide